©2020 The NRC All Rights Reserved

وفد المركز الوطني للتأهيل يلتقي مع معالي الدكتورة/ نيفين القباج وزير التضامن الاجتماعي بجمهورية مصر العربية

الامارات العربية المتحدة .القاهرة – جمهورية مصر العربية .

اجتمع وفد من المركز الوطني للتأهيل مؤخراً برئاسة سعادة أ. الدكتور/ حمد الغافري مدير عام المركز بمعالي الدكتورة/ نيفين القباج وزير التضامن الاجتماعي المصرية رئيس صندوق مكافحة وعلاج الإدمان بجمهورية مصر العربية، بمقر الوزارة بالعاصمة المصرية القاهرة.

خلال الاجتماع قام د. الغافري بإستعراض تاريخ إنشاء المركز وأهم إنجازاته و الشراكة القائمة بين المركز ووزارة التضامن الاجتماعي وصندوق مكافحة المخدرات المصري وما تم انجازه معهم في الفترة السابقة، كما وناقش معها أيضا آخر المستجدات بخصوص اتفاقية التعاون المشتركة بين المركز وصندوق مكافحة المخدرات المصري من ورشة التدريب التي يتم تقديمها خلال هذه الفترة للأخصائيين العاملين بمجال علاج الإدمان بالتنسيق مع جامعة القاهرة وما سيتم تنفيذه من مشاريع أخرى في المستقبل.

ومن ناحيتها ابدت معالي وزير التضامن الاجتماعي سعادتها بما تحقق من إنجازات وأعمال مشتركة وأكدت على دعمها في استمرار التعاون في مجالات العلاج والوقاية من الإدمان بين الطرفين، والهدف من توقيع البروتوكول بين المركز الوطني للتأهيل وصندوق علاج الإدمان بجمهورية مصر العربية عام 2019 يصب في تنفيذ مجموعة من البرامج التدريبية المُتخصصة على أحدث نظم وبرامج العلاج، وفقاً للمعايير الدولية لفئات أطباء علاج الإدمان والأخصائيين النفسيين والأخصائيين الاجتماعيين والتمريض، وكذلك لتوحيد المناهج العلمية والاستفادة من تجربة الدبلوم المهنية لخفض الطلب على المخدرات التي نفذها الصندوق، بالتعاون مع جامعة القاهرة.

والجدير بالذكر أن حصول المركز الوطني للتأهيل على صفة مركز متعاون من منظمة الصحة العالمية والذي يعتبر الأول من نوعه في هذا المجال التخصصي بعد الدور الكبير والدور العلمي والتخصصي خلال السنوات الماضية في علاج وتأهيل مرضى الإدمان وأيضاً البرامج التعليمية والتدريبية المعتمدة لبناء القدرات المتخصصة للمهنين في هذا المجال.

على صعيد متصل ضمن استراتيجيات المركز في تأهيل وتطوير الكوادر و الكفاءات في مجال علاج و تأهيل المدمنين على المؤثرات العقلية، نفذ الوطني للتأهيل وجامعة القاهرة الورشة التدريبية الأولى على المنهاج العالمي في علاج مرض الإدمان. تعتبر هذه الورشة الأولى ضمن سلسلة من الورش التدريبية التي تهدف الى بناء و تأهيل كوادر بمهارات و قدرات عالمية مسندة علميا تساهم في رفع مستوى العلاج والتأهيل والمساهمة أيضا في تدريب غيرهم من المهنيين في اقليم شرق المتوسط.

تم تقديم الورشة الأولى على مدار خمسة أيام تضمنت أربعة وحدات تدريبية من وحدات المنهاج العالمي في علاج مرض الإدمان و هي مدخل إلى علوم الإدمان و المؤثرات العقلية، اساسيات المسح والتقييم والتخطيط العلاجي والتدخل الموجز، المهارات الاساسية للاستشارات السريرية، واساسيات ونماذج إدارة الحالات المرضية. تلقى التدريب عدد أربعة وعشرين (٢٤) بينهم أطباء نفسيين، اخصائيين نفسيين و اجتماعيين و مرشدي تعافي عاملين في مجال علاج و تأهيل مرضى الإدمان على المؤثرات العقلية.

جاءت هذه الورشة تحقيقاً لاستراتيجيات المركز في رفع الكفاءات و بناء الكوادر المهنية في مجال علاج وتأهيل مرضى الإدمان في الدولة واقليم شرق المتوسط كونه مركز متعاون مع منظمة الصحة العالمية وأيضاً ضمن أهداف تنفيذ الاتفاقيات والشراكات والتعاون بينه وبين وزارة التضامن الاجتماعي بجمهورية مصر العربية والصندوق المصري لمكافحة وعلاج الإدمان و منظمة كولومبو بلان وجامعة القاهرة.

وفي ذات السياق قام فريق من المركز بتقديم ورشة عمل حول المنهاج العالمي للعلاج والتأهيل للمهنيين المتخصصين في مجال علاج وتأهيل المدمنين على المخدرات و المؤثرات العقلية بجمهورية السودان. جاءت الورشة ضمن مشاركة المركز في المؤتمر السنوي للطب النفسي الذي ترعاه وزارة الصحة السودانية وجامعة السودان، حضرها ١٨٠ طبيب واخصائي ومهني مختصين في علاج وتأهيل مرضى الإدمان على المؤثرات العقلية.